الكاتب حبيب الله أحمد يرد على النائب محمد بوي.

رد الكاتب والمدون حبيب الله أحمد على موقف النائب البرلماني محمدبوي ولد الشبخ محمد فاضل

حول موقفه من دائني الشيخ الرضى حيث اعتبر الكاتب حبيب الله أحمد موقف النائب قاسي جدا وغير مبرر.

وهذا نص التدوينة التي نشر حبيب الله أحمد على صفحته:

موقف هذا النائب محمدبوي ولد الشيخ محمد فاضل من دائنى الشيخ الرضى غير مبرر ولامقنع ويشوبه غموض يحتاج بعض التوضيح
لقدكان موقفا صادما وغريبا حتى فى الالفاظ التى صاغه بها
قال إنه لن يقف معهم وذلك حقه فليس اصحاب القضايا والملفات بنفس الاهمية ونسبة( الدسم) حتى يقف معهم سعادة النائب ولكن وصفه لهم ب( المقامرين) وتشبيهه لهم برواد( كازينوهات) فصل فى شرحها بالاسماء والمواقع مجاف للحقيقة وظلم وتجن على اسر كانت ضحية لقمة جبل جليد عشرية المحاق عقاريا
الأخلاق وطبيعة دورالنائب تقتضى من محمدبوي الاستماع للدائنين ومحاولة مساعدتهم بدل زجرهم والتهرب من قضيتهم عبراستجواب غريب الشكل والمضمون
هل لديكم توكيلات
هل لديكم بيوعات موثقة
هل لديكم أثباتات
سيدى النائب اعتبرهم مغفلين مثلا أميون ضحية للتحايل حاول بهدوء وباخلاق لن تخونك إذا طلبتها أن تنيرطريقهم ولوبكلمة طيبة تعرف أنها صدقة
اعتبرهم اخوتك وانصرهم ظالمين اومظلومين فرد عنهم الظلم اوبين لهم حقيقة ظلمهم لمن رماهم فى الشوارع بعد التحايل عليهم وهم بالمناسبة ليسوا فقط ضحية قريبك الشريف الصعيدي وحده هم ضحية كل ( السيستم) الذى كان يحكم البلاد فى عشرية البوار
سيادة النائب أنت شخص مثقف جدا ولديك إلمام بالقانون والشريعة ومكتبك يجب أن يكون مفتوحا لكل الناس دون انتقائية اوتقاعس عن نصرة مظلومين فقط لان الطرف الاخر من الدوحة السنية
هم ليسوا مقامرين قد لايعرفون القانون قد يكونون ضحية تغفيل ولكن وصفك لهم ب( المقامرين) لايليق بك ولابهم
هب أنك أحدهم واسرتك اليوم فى الشارع ومنزلها تراه وقدامتلكه غرباء فى صفقات بالغة الغرابة والسوء هل ستقول لاطفالك المشردين ذلك منزلنا ولكن نحن نلعب القمار ولانملك أية وثائق
فى تلك اللحظة كيف سيكون شعورك اذاقال لك شخص اخرج أنت مقامر مكانك الشارع ومنزلك لن تجده ولن تجد ثمنه
وأنت لاتمارس القمار ولاتعرفه ولاتميز بين ( كازينو) و( كوزينه)
سيادة النائب لم تنصر اخوتك وقديفهمون موقفك من سياقات اجتماعية واقتصادية خاصة ولكن أن تجرح كبرباءهم وتصفهم ب( المقامرين) فذلك جرح لم يكن يتوقع منك فتحه وإن عجزت عن خياطة جرح مظلوميتهم وايقاف نزيفه وقدلجاوا اليك وبسطوا مظلوميتهم فى عالم اختفى منه تماما( الملك العادل الذى لايظلم عنده أحد )
وما اشد مرارة الظلم باسم الدين والصلاح والقانون والنيابة عن الشعب.

الكاتب:حبيب الله أحمد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *